حقي 2016

حقي: لتلافي الانتهاكات في الجولتين الانتخابيتين المقبلتين

وطنية - أعلنت "حملة حقي - الحملة الوطنية لإقرار الحقوق السياسية للأشخاص المعوقين"، في بيان، انها واكبت الانتخابات البلدية في محافظة جبل لبنان "من خلال نحو مئة من مراقبيها ومتطوعيها، الذين توزعوا على مراكز ثابتة وفرق جوالة، وغرفة عملياتها، المتعاونة مع وزارة الداخلية بموجب تعميم وزير الداخلية الرقم 17/أم/ 2016، الصادر بتاريخ 26 نيسان الماضي".

وأشارت إلى انها عملت "على حلحلة عدد من الصعوبات حالت دون اقتراع الناخبين المعوقين باستقلالية، وتلقت غرفة عمليات الحملة عددا من شكاوى الناخبين المعوقين الذين حالت العوائق الهندسية دون اتمامهم لعملية الاقتراع".

جبل لبنان: انتهاكات بالجملة بحق الناخبين المعوقين

حمل الناخبين المعوقين على الأدراج - الصورة للصحافية زينب سرور

لم يتقبل زياد ما حصل معه، وهو رجل كبير السن لديه إعاقة حركية. فبعد معاناته للوصول إلى مركز الاقتراع، اكتشف أن عليه الوصول إلى الطبقة الثالثة من المبنى للتصويت، فحمله أحد أقاربه من دون الكرسي، لأن الدرج ضيق ولا يتسع للكرسي، ما تسبب بأذية زياد جسدياً ونفسياً. أما منير، وهو شاب لديه إعاقة بصرية، بطبيعة الحال لم يستطع رؤية ما كتب على لوائح الشطب، فأسقط ورقة بيضاء في الصندوق قائلاً: ما في حدا بيستاهل صوّتلو أصلاً. عانيت أيضاً كي أستطيع التوقيع بجانب اسمي.

Pages

Subscribe to RSS - حقي 2016