عمّر للكلّ

حملة عمّر للكلّ وما تعيق قدراتي

يشكل الأشخاص المعوقون 15 في المئة من سكان لبنان، ويعيشون في بيئة غير مجهزة لا تتلاءم مع حاجاتهم الإضافية. فالشخص المعوق في مجتمعنا يعاني من صعوبة في التنقل والوصول إلى مكان العمل ما يؤثر على مستوى مشاركته ويحد من قدراته وطاقاته. كما أن غياب التجهيز الهندسي الملائم في الأماكن العامة، كالمراكز التجارية والمطارات والمصارف يؤدي إلى تهميش الشخص المعوق وعزله عن مجتمعه. وقد أقر الدستور اللبناني حق الأشخاص المعوقين في بيئة مجهزة وجاء القانون 220/2000 ليؤكد ذلك. لكنه، منذ تاريخ إقرار هذا القانون لم تعمل الحكومات المتعاقبة على تطبيقه.

Subscribe to RSS - عمّر للكلّ